أهم الأخبارالدوري الإسباني

في تسريبات صوتية صادمة.. بيريز يهين أسطورتي الريال كاسياس و راؤول!

تسريب تسجيلات صوتية لفلورنتينو بيريز

فجرت صحيفة ” إل كونفيدنسيال ” الإسبانية مفاجأة من العيار الثقيل عندما قامت بتسريب تسجيلات صوتية زعمت أنها لرئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريز بحق إثنين من لاعبي الفريق السابقين تعود لعام 2006 بعد إستقالته من رئاسة النادي آنذاك.

ووفقاً لهذه التسريبات أهان بيريز أو بالأحرى صاحب الصوت في هذه التسريبات، كل من إيكر كاسياس وراؤول جونزاليس.

وقال :” كاسياس ليس حارس مرمى، ماذا تريدني أن أخبرك به، هو ليس كذلك، لم يكن أبداً، لقد كان الفشل الكبير الذي تعرضنا له، ما يحدث هو أن لديه من يعشقونه ويريدون إلتقاط الصور معه والحديث إليه، لا أعرف، هم فقط يدافعون عنه كثيراً”.

وأضاف:” حسناً، إنه واحد من أكبر الخدع التي تعرض لها ريال مدريد، والثاني هو راؤول، إنهما من أكبر المحتالين في تاريخ النادي”.

وتابع:” اللاعبان أنانيان للغاية، لا يمكنك الإعتماد عليهما مطلقاً، وكل من يعتمد عليهما فهو مخطئ، يمكنهما أن يتركاك وحيداً، الأمر سخيف، لدي وجهة نظر سيئة عنهما”.

الجدير بالذكر أن كاسياس يعمل حالياً كمساعد لمدير مؤسسة النادي الملكي، فيما يعمل راؤول كمدرب للفريق الثاني.

ومن جانبها، علقت صحيفة ” آس ” الإسبانية على تلك التسريبات، مؤكدة أن هناك مصادر في ريال مدريد ترى أن نشرها في هذا التوقيت ليس من قبيل الصدفة وإنما جزء من مؤامرة لإسقاط فلورنتينو بيريز أو تشويه صورته وتقويض مصداقيته في الدفاع عن مشروع دوري السوبر الأوروبي.

أما فلورنتنيو بيريز نفسه فرد على التسريبات في بيان رسمي وقال:” لقد نطقت هذه العبارات المستنسخة في محادثات سجلها الصحفي خوسيه أنطونيو أبيلان سراً، والذي كان يحاول بيعها لسنوات عديدة دون نجاح”.

وأضاف:” من المدهش الآن أنه على الرغم من مرور العديد من السنوات، تقوم صحيفة إل كونفيدنسيال بجمع هذه الجمل المنفردة، علماً بأن الكلمات مأخوذة من سياق واسع كنت أتحدث فيه”.

وتابع:” أفهم أن ذلك يعود إلى مشاركتي كأحد المروجين لدوري السوبر الأوروبي، لقد وضعت الأمر بين يدي المحامين الذين يدرسون الإجراءات القانونية التي يمكن إتخاذها حيال ذلك”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock